الثلاثاء، 17 يوليو، 2012

جديد الزمزمي: يمكن للشباب ممارسة العادة السرية.


عبد الباري الزمزمي
         في حوار أجرته معه جريدة la vie économique المغربية، في سياق النقاش الدائر هذه الأيام عن الحرية الجنسية، يرى الزمزمي أننا أصبحنا نعيش في زمن حيث أصبح كل شيء يدفع الشباب إلى ممارسة الجنس خارج نطاق الزواج، مما جعله يقول بأن العادة السرية (الاستمناء) حل مؤقت حتى يكون في مقدور الشباب والشابات المسلمين الزواج. كما قال بأن هذه "الفتوى" لها هدف ديني يتجلى في جعل الشباب يتفادى الوقوع في كبيرة الزنا، حيث أن هذه القاعدة قد اعتمدت من طرف الإمام مالك على حد قوله.
  هي "فتوى" أخرى ستثير الجدل ولا شك، لتنضاف إلى سابقاتها، إذ يصر الزمزمي في كل مرة على أن تنحصر فتاواه في مواضيع الجنس والعلاقات الجنسية.
تجدون نص الحوار على الرابط التالي

هناك تعليقان (2):

  1. الزمزمي لا يترك أدنى فرصة تمر دون أن يتحفنا بجديده
    و لله في خلقه شؤون

    ردحذف
  2. والاأعجب أن مجال الفتاوى عنده محصور بين الركبة والسرة..في حين الدين طويل عريض وأن مجالات النشاط البشري ممتدة وكثيرة

    ردحذف